Skip to main content
3.1 مليار ريال إجمالي ربح "زين السعودية" للعام 2013

Wednesday 24 June 2015

3.1 مليار ريال إجمالي ربح "زين السعودية" للعام 2013

 

شهدت إيرادات "زين السعودية" نمواً بنسبة بنسبة 6% أوصلها إلى 6,523 مليون ريال سعودي مقارنة بـ6,171 مليون ريال سعودي في عام 2012م، كما شهدت قاعدة المشتركين نمواً بنسبة 10% ليصل عددهم إلى 8.7 مليون، مقارنة بـ7.9 مليون مشترك العام الماضي، فيما عزّز قطاعا الإنترنت والخطوط المفوترة نمو الإيرادات خلال العام 2013، حيث شهدت حركة خدمة الإنترنت خلال العام نفسه ارتفاعاً في استخدام شبكة النطاق العريض المتحرك بنسبة 108% مقارنة بـ 2012م.

وفي الجانب الربحي، شهدت الشركة نمواً في إجمالي الربح بمعدل 10% محققة 3.1 مليار ريال سعودي خلال عام 2013م، بعد أن بلغ 2.9 مليار ريال سعودي في العام 2012م، كما شكل هامش الربح نسبة 48% خلال عام 2013م، مقارنة بـ46% في العام 2012م، كما نجحت الشركة في تقليص المصاريف العامة والإدارية بنسبة 27% على أساس سنوي.

في حين انخفض صافي الخسارة بنسبة 6% ليصل إلى 1.6 مليار ريال سعودي خلال عام 2013م، بعد أن كان 1.7 مليار ريال سعودي العام الماضي وذلك نتيجة النمو في إجمالي الإيرادات، وإعادة الهيكلة المالية، وتعزيز الكفاءات وتقليص المصاريف، فيما ارتفعت الأرباح ما قبل الأعباء التمويلية، الضرائب، الإستهلاك والإطفاء (EBITDA) خلال عام 2013م بنسبة 2% لتصل إلى مبلغ 891 مليون ريال سعودي مقارنة بـ 878 مليون ريال سعودي في عام 2012م، وتكون بذلك الشركة قد حافظت على مستوى هامش الأرباح (EBITDA Margin) عند الـ 14%.
كما انخفضت الأعباء التمويلية خلال عام 2013م بنسبة 12% (أو مايعادل 100 مليون ريال سعودي) لتصل إلى 723 مليون ريال سعودي مقارنة بـ 823 مليون ريال سعودي في عام 2012م. ويعود هذا الانخفاض بشكل رئيسي إلى رسملة معظم السلف المقدمة من المساهمين المؤسسين ضمن عملية إعادة هيكلة رأس مال الشركة خلال عام 2012م، والتي بدورها خفّضت من الأعباء التمويلية المتعلقة بها، إضافة إلى انخفاض الأعباء التمويلية المتعلقة بتسهيل المرابحة المشترك نتيجة تقليص هامش المرابحة خلال توقيع الشركة للتسهيل المجدّد في شهر يوليو من عام 2013م.


من جهة أخرى ارتفعت الخسارة من العمليات بنسبة 2% في عام 2013م لتصل إلى 949 مليون ريال سعودي مرتفعة من 932 مليون ريال سعودي خلال عام 2012م، وذلك نتيجة زيادة مصاريف الصيانة المندرجة ضمن مصاريف التوزيع والتسويق المرتبطة بزيادة عدد أبراج الاتصالات، فيما ارتفعت أيضاً تكلفة الإيرادات خلال عام 2013م بنسبة 2% لتصل إلى 3,388 مليون ريال سعودي مرتفعة من 3,311 مليون ريال سعودي في عام 2012م، حيث يعود السبب وراء هذا الارتفاع إلى زيادة تكلفة إنهاء المكالمات الدولية.

وفي هذا الصدد أكد الأستاذ فهد بن ابراهيم الدغيثر رئيس مجلس إدارة "زين السعودية" أن العام 2013م شكّل نقطة انطلاق للتحول الذي تشهده شركة "زين السعودية"، حيث حققت الشركة تقدمًا في تعزيز الهيكلة المالية من خلال تمديد موعد استحقاق قرض المرابحة المشترك، وبهامش مرابحة أقل وفترة سماح أطول، بالإضافة إلى توصلها إلى اتفاقية مع وزارة المالية السعودية تتضمن تأجيل سداد المدفوعات المستحقة للدولة والمترتبة على الشركة على مدى السنوات السبع القادمة، مضيفاً أنه وبالرغم من القوة التنافسية الكبيرة في السوق السعودي، فقد نجحت الشركة خلال العام 2013م في تعزيز قاعدة مشتركيها بنسبة 10% ليصل عددهم إلى 8.7 مليون مشترك، مبيناً أن هذه الزيادة مدفوعة بشكل كبير بالتقدم الذي حققته الشركة في قطاع الإنترنت.

من جانبه أوضح السيد حسان قباني، الرئيس التنفيذي لـ"زين السعودية" أن تركيز الشركة خلال المرحلة الحالية ينصب على تعزيز حصتها السوقية، والاستفادة من الفرص في قطاع الإنترنت الذي شهد ارتفاعاً في استخدام شبكة النطاق العريض المتحرك بواقع 108% خلال عام 2013م مقارنة بـ 2012م، مؤكداً أن الشركة ملتزمة بتوفير شبكة تنافسية متينة توفر سرعة متميزة في الاستخدام، ومجدداً تأكيده على أن الشركة قادرة على تعزيز موقعها في سوق الاتصالات السعودي، في سبيل تحقيق نمو مستدام.
وأوضح السيد قبّاني أن الشركة تمكنت خلال العام 2013م من تحقيق المزيد من النمو في الإيرادات، مع تقليص صافي الخسائر، مضيفاً أن الشركة بدأت في تطبيق خطة استراتيجية طموحة تهدف إلى تعزيز الجودة في الخدمات من خلال التركيز على تطوير قدرة شبكتها  وتحقيق اهدافها التجارية والمالية في الاعوام القادمة .

 

click