Skip to main content
محافظ هيئة الاتصالات: ما شاهدته من تقنيات في مركز "زين" التقني ينبئ بمستقبل تقني باهر

Tuesday 25 April 2017

محافظ هيئة الاتصالات: ما شاهدته من تقنيات في مركز "زين" التقني ينبئ بمستقبل تقني باهر

أكد معالي محافظ هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات الدكتور عبدالعزيز بن سالم الرويس أن المركز التقني في "زين السعودية" سيكون إضافة جيدة لعملاء الشركة ولعامة الناس على حد سواء، مشيداً بما شاهده من تقنيات وتطبيقات جديدة تنبئ بمستقبل تقني باهر، حيث أضاف معاليه: "أن المركز سيسهم في أن تكون الشركة ناحجة ولها مستقبل مثمر بإذن الله". جاء ذلك في تصريح له عقب افتتاحه المركز التقني في المقر الرئيس لـ "زين السعودية" بالرياض.
ويأتي هذا الافتتاح بعد لقاء جمع معالي المحافظ وعدد من القيادات في هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات بالإدارة التنفيذية لشركة "زين السعودية"، حيث استعرض اللقاء الجهود التي تبذلها الشركة في سبيل تحقيق الأهداف الاستراتيجة لبرنامج التحول الوطني 2020 وتحقيق رؤية المملكة 2030، كما اطلع معاليه على عدد من العروض التقديمية التي تشرح ما تقوم به الشركة في سبيل تحقيق أهدافها وأهداف القطاع من النواحي التقنية وخدمات العملاء.
وقدم بيتر كالياروبولوس الرئيس التنفيذي لـ"زين السعودية" شكره إلى معالي المحافظ على زيارته وافتتاحه لمركز "زين" التقني، منوهاً إلى إلتزام الشركة بتقديم أحدث الخدمات والتقنيات في عالم الاتصالات وتقنية المعلومات، بالإضافة إلى تجهيز البنى التحتية التي تلبي الطلب المتزايد على هذه الخدمات.
وأضاف كالياروبولوس أن الشركة تنظر بعين الاعتبار للأدوار الهامة التي تؤديها في سبيل تحقيق رؤية المملكة 2030 وبرنامج التحول الوطني 2020 باعتبارها إحدى الشركات الوطنية الرائدة في مجال الاتصالات.
من جهته أوضح المهندس سلطان الدغيثر الرئيس التنفيذي للتقنية في "زين السعودية" أن مركز زين التقني تم إنشاؤه ليشكل أنموذجا للتقنيات والخدمات التقنية التي تتطلع الشركة لتقديمها للمشتركين في المستقبل القريب، مبيناً أن المركز يتضمن تطبيقات عملية لتقنيات الجيل الخامس وإنترنت الأشياء والتي تقود الثورة التقنية في العالم في الوقت الحالي.
وأشار الدغيثر إلى أن مركز زين للتقنية يأتي ضمن استراتجيات الشركة لدعم التحول الرقمي للمملكة وتعزيز عملية التحول للاقتصاد القائم على المعرفة، خاصة وأنها تأتي ضمن الأهداف الاستراتيجية لقطاع الاتصالات في برنامج التحول الوطني 2020.

 

click